A A A A A
Bible Book List
Prev Day Next Day

This plan was paused on

Unpause and Continue Reading

Today's audio is from the GNT. Switch to the GNT to read along with the audio.

Nehemiah 3:15-5:13; 1 Corinthians 7:25-40; Psalm 32; Proverbs 21:5-7 (Arabic Bible: Easy-to-Read Version)

ﻧﺤﻤﻴﺎ 3:15-5:13

15 وَرَمَّمَ شَلُّونُ بْنُ كَلحُوزَةَ، وَهُوَ والِي مِنْطَقَةِ المِصفاةِ، بابَ العَينِ. هُوَ أقامِهُ وَثَبَّتَ عَتَبَتَهُ العُليا وَرَفَعَ دَفَّتَيهِ وَوَضَعَ أقْفالَهُ وَمَزالِيجَهُ. كَما رَمَّمَ سُورَ بِرْكَةِ سِلْوامَ عِندَ حَدِيقَةِ المَلِكِ إلَى الدَّرَجاتِ النّازِلَةِ مِنْ مَدِينَةِ داوُدَ. [a]

16 بَعْدَ ذَلِكَ رَمَّمَ نَحَمْيا بْنُ عَزبُوقَ، وَهُوَ حاكِمٌ عَلَى نِصْفِ مِنْطَقَةِ بَيتِ صُورَ إلَى مُقابِلِ قُبُورِ داوُدَ وَحَتَّى البِركَةِ الصِّناعِيَّةِ وَبَيتِ الأبطالِ.

17 وَبَعْدَ ذَلِكَ رَمَّمَ اللّاوِيُّونَ بِقِيادَةِ رَحُومَ بْنِ بانِي، وَبِجانِبِهِ رَمَّمَ حَشَبْيا حاكِمُ مِنْطَقَةِ قَعِيلَةَ مَنطِقَتَهُ.

18 وَبَعْدَ ذَلِكَ قامَ إخوانُهُمْ بِالتَّرمِيمِ، فَرَمَّمَ بَوّايُ بْنُ حِينادادَ، حاكِمُ نِصْفِ مِنْطَقَةِ قَعِيلَةَ.

19 وَبِجانِبِهِ رَمَّمَ عازَرُ بْنُ يَشُوعَ حاكِمُ المِصفاةِ قِسْماً آخَرَ مُقابِلَ مَطلَعِ مُستَودَعِ الأسلِحَةِ إلَى الزّاوِيَةِ. 20 وَبَعْدَ ذَلِكَ رَمَّمَ بارُوخُ بْنُ زَبّايَ قِسْماً ثانِياً مِنَ الزّاوِيَةِ إلَى مَدخَلِ بَيتِ ألْياشِيبَ رَئِيسِ الكَهَنَةِ. 21 وَبَعْدَ ذَلِكَ رَمَّمَ أُورِيّا بْنُ هَقُّوصَ قِسْماً آخَرَ مِنْ مَدخَلِ بَيتِ ألْياشِيبَ إلَى آخِرِهِ. 22 وَبَعْدَ ذَلِكَ قامَ كَهَنَةُ الأماكِنِ المُحِيطَةِ بِأعمالِ التَّرمِيمِ.

23 وَبَعْدَ ذَلِكَ أصلَحَ بَنْيامِيْنُ وَحَشُّوبُ أمامَ بَيتِهِما، وَبَعْدَ ذَلِكَ رَمَّمَ عَزَرْيا بْنُ مَعْسِيّا بْنُ عَنَنْيا قُرْبَ بَيتِهِ.

24 وَبَعْدَ ذَلِكَ أصلَحَ بَنُّويُ بْنُ حِينادادَ جُزءاً آخَرَ مِنْ بَيتِ عَزرِيا إلَى الزّاوِيَةِ وَالمُنعَطَفِ.

25 وَبَعْدَ ذَلِكَ رَمَّمَ فَلالُ بْنُ أُوزايَ مِنْ مُقابِل الزّاوِيَةِ لبَيتِ المَلِكِ العُلوِيِّ وَالبُرجِ البارِزِ، وَهُوَ يَخُصُّ ساحَةَ الحُرّاسِ. وَبَعْدَ ذَلِكَ رَمَّمَ فَدايا بْنُ فَرْعُوشَ.

26 وَخُدّامُ الهَيكَلِ الَّذِينَ يَسكُنُونَ تَلَّةَ عُوفَلَ، رَمَّمُوا إلَى مُقابِلِ بابِ الماءِ شَرْقاً، وَإلَى البُرجِ البارِزِ مِنَ القَصْرِ.

27 وَبَعْدَ ذَلِكَ أصلَحَ رِجالُ تَقُوعَ جُزءاً آخَرَ مِنْ مَكانٍ مُقابِلِ البُرجَ الكَبِيرَ البارِزَ إلَى سُورِ عُوفَلَ.

28 وَأصلَحَ الكَهَنَةُ فَوقَ بابِ الخَيلِ، كُلُّ واحِدٍ مُقابِلَ بَيتِهِ. 29 وَبَعْدَ ذَلِكَ رَمَّمَ صادُوقُ بْنُ إمِّيرَ مُقابِلَ بَيتِهِ. وَبَعْدَ ذَلِكَ رَمَّمَ شَمَعْيا بْنُ شَكَنْيا حارِسُ بابِ الشَّرقِ.

30 وَبَعْدَ ذَلِكَ رَمَّمَ حَنَنْيا بْنُ شَلَمْيا وَحانُونُ، وَهُوَ الابْنُ السّادِسُ لِصالافَ، جُزءاً ثانِياً. بَعْدَ ذَلِكَ رَمَّمَ مَشُلّامُ بْنُ بَرَخْيا مُقابِلَ غُرفَتِهِ. 31 وَبَعْدَ ذَلِكَ رَمَّمَ مَلْكِيّا، وَهُوَ صائِغُ ذَهَبٍ، إلَى بَيتِ خُدّامِ الهَيكَلِ وَالتُّجّارِ، مُقابِلَ بابِ العَدِّ، وَإلَى الغُرفَةِ العُلوِيَّةِ عِندَ الزّاوِيَةِ. 32 وَرَمَّمَ صائِغُو الذَّهَبِ وَالتُّجّارُ ما بَينَ الغُرفَةِ العُلوِيَّةِ عِندَ الزّاوِيَةِ وَبابِ الضَّأْنِ.

مُقاوَمَةُ البِناء

وَلَمّا سَمِعَ سَنَبَلَّطُ بِأنَّنا عاكِفُونَ عَلَى بِناءِ السُّورِ، غَضِبَ وَاهتاجَ كَثِيراً، وَراحَ يُحَقِّرُ اليَهُودَ وَيَسْخَرُ مِنْهُمْ. وَقالَ أمامَ حُلَفائِهِ وَجَيشِ السّامِرَةِ: «ما الَّذِي يَفعَلُهُ هَؤُلاءِ اليَهُودُ الضُّعَفاءُ؟ هَلْ سَيُبقُونَ الأمرَ بَينَ أيدِيهِمْ؟ أمْ سَيُقَدِّمُونَ ذَبائِحَ للهِ؟ هَلْ سَيُكمِلُونَ مَشرُوعَهُمْ فِي يَوْمٍ واحِدٍ؟ هَلْ يُعِيدَوْنَ الحَياةَ إلَى الحِجارَةِ مِنْ أكوامِ التُّرابِ وَالقُمامَةِ، حَتَّى وَهِيَ مَحرُوقَةٌ؟»

وَكانَ طُوبِيّا العَمُّونِيُّ بِجانِبِهِ فَقالَ: «لَوْ تَسَلَّقَ حَتَّى ثَعلَبٌ عَلَى ما يَبنُونَهُ، فَسَيَهدِمُ حِجارَةَ سُورِهِمْ!»

فَصَلَّيتُ أنا نَحَمْيا وَقُلْتُ: «اسْمَعْ صَلاتَنا يا إلَهَنا، لِأنَّنا صِرْنا مُحتَقَرِينَ. عاقِبْهُمْ عَلَى إهانَتِهِمْ لَنا. وَاجعَلْهُمْ يُسْبَونَ فِي أحَدِ المَنافِي. وَلا تَستُرْ ذَنبَهُمْ هَذا، وَلا تَدَعْ خَطِيَّتَهُمْ تُمحَى مِنْ أمامِ عَينَيكَ. لِأنَّهُمْ أهانُوا وَأحْبَطُوا البَنّائِينَ.»

وَبَنَينا السُّورَ وَوَصَلْناهُ، فَوَصَلَ إلَى نِصْفِ ارتِفاعِهِ القَدِيمِ، لِأنَّ الشَّعبَ كانُوا مُتَحَمِّسِينَ لِلعَمَلِ.

وَلَمّا سَمِعَ سَنْبَلَّطُ وَطُوبِيّا وَالعَرَبُ وَالعَمُّونِيُّونَ وَسُكّانُ أشدُودَ أنَّ تَرْمِيمَ أسْوارِ القُدْسِ جارٍ، وَأنَّ الثَّغَراتِ وَالأجزاءَ الَّتِي انْهَدَمَتْ بَدَأتْ تُسَدُّ، غَضِبُوا غَضَباً شَدِيداً. وَتَآمَرُوا جَمِيعاً عَلَى أنْ يَأْتُوا لِمُحارَبَةِ القُدسِ. وَخَطَّطُوا لإثارَةِ الفَوضَى وَالإرباكِ. لَكِنّا التَجَأْنا إلَى إلَهِنا وَصَلَّينا، وَأقَمْنا حُرّاساً عَلَى الأسوارِ لَيلَ نَهارَ بِسَبَبِهِمْ.

10 غَيرَ أنَّ بَنِي يَهُوذا قالُوا: «بَدَأتْ قُوَّةُ الحَمّالِينَ تَضعُفُ، وَهُناكَ حِجارَةٌ مُكَسَّرَةٌ كَثِيرَةٌ. وَلِهَذا لَنْ نَتَمَكَّنَ وَحدَنا مِنْ إعادَةِ بِناءِ السُّورِ.» 11 وَقالَ أعداؤُنا: «سَنُهاجِمُ اليَهُودَ بَغْتَةً وَنَقْتَحِمُهُمْ وَنَقتُلُهُمْ وَنُوقِفُ العَمَلَ.»

12 وَعِندَما جاءَ اليَهُودُ الَّذِينَ يَسكُنُونَ قُربَ أعدائِنا، كَرَّرُوا عَلَى مَسامِعِنا قَولَهُمْ: «الأعداءُ مُحِيطُونَ بِكُمْ مِنْ كُلِّ الجِهاتِ فَاترُكُوا المَدِينَةَ وَارجِعُوا إلَينا سالِمِينَ!» 13 فَوَقَفْتُ فِي الجُزءِ المُنخَفِضِ خَلْفَ السُّورِ فِي المَكانِ المَفتُوحِ، وَجَعَلْتُ الشَّعبَ يَقِفُونَ حَسَبَ عائِلاتِهِمْ حامِلِينَ سُيُوفَهُمْ وَرِماحَهُمْ وَأقواسَهُمْ. 14 وَبَعْدَ أنْ فَكَّرْتُ فِي الأمْرِ، نَهَضْتُ وَقُلْتُ لِلوُجَهاءِ وَالمَسؤُولِينَ وَبَقِيَّةِ الشَّعبِ: «لا تَخافُوا مِنْهُمْ. وَتَذَكَّرُوا الرَّبَّ العَظِيمَ المَخُوفَ. وَقاتِلُوا مِنْ أجلِ إخْوَتِكُمْ وَأبنائِكُمْ وَبَناتِكُمْ وَزَوجاتِكُمْ وَبُيُوتِكُمْ.»

15 فَلَمّا سَمِعَ أعداؤُنا أنَّ خِطَّتَهُمُ انكَشَفَتْ لَنا، وَأنَّ اللهَ أفشَلَ مُؤامَرَتَهُمْ، عُدْنا جَمِيعاً إلَى السُّورِ، وَعادَ كُلُّ واحِدٍ إلَى عَمَلِهِ. 16 وَمُنذُ ذَلِكَ اليَوْمِ عَمِلَ نِصفُ العامِلِينَ مَعِي بِنَشاطٍ عَلَى السُّورِ. بَينَما حَمَلَ النِّصفُ الآخَرُ التُّرُوسَ وَالرِّماحَ وَالأقواسَ وَالدُّرُوعَ. وَوَقَفَ المَسؤُولُونَ خَلْفَ بَنِي يَهُوذا يَحرُسُونَ وَيَدعَمُونَ 17 الَّذِينَ يَبنُونَ السُّورَ. وَكانَ الحَمّالُونَ يَحمِلُونَ وَيَشتَغِلُونَ بِيَدٍ، وَيَحمِلُونَ سِلاحاً بِاليَدِ الأُخرَى. 18 وَكانَ البَنّاؤُونَ يَبنُونَ وَسُيُوفُهُمْ مُثَبَّتَةٌ إلَى جانِبِهِمْ، وَكانَ نافِخُ البُوقِ يَقِفُ بِجانِبِي. 19 وَقُلْتُ لِلوُجَهاءِ وَالمَسؤُولِينَ وَبَقِيَّةَ الشَّعبِ: «العَمَلُ كَثِيرٌ وَمُمتَدٌّ، وَالمَسافَةُ الفاصِلَةُ بَينَ الواحِدِ وَأخِيهِ عَلَى السُّورِ كَبِيرَةٌ جِدّاً. 20 فَانضَمُّوا إلَينا مِنْ أيِّ مَكانٍ تَسمَعُونَ فِيهِ صَوْتَ البُوقِ، وَسَيُقاتِلُ إلَهُنا عَنّا.»

21 فَتابَعْنا العَمَلَ وَنِصفُ الرِّجالِ يَحمِلُونَ رِماحَهُمْ مِنْ أوَّلِ الفَجرِ حَتَّى ظُهُورِ النُّجُومِ.

22 وَقُلْتُ أيْضاً لِلشَّعبِ فِي ذَلِكَ اليَومِ: «لِيَقْضِ كُلُّ رَجُلٍ مَعَ خادِمِهِ اللَّيلَةَ فِي القُدسِ، لِيَحرُسُونا لَيلاً وَيَعمَلُوا نَهاراً.» 23 وَلَمْ نَخلَعْ لا أنا وَلا أقرِبائِي وَلا رِجالِي وَلا الحُرّاسُ الَّذِينَ تَبِعُونِي مَلابِسَنا. وَكانَ كُلُّ واحِدٍ يَضَعُ سِلاحَهُ فِي مُتُناوَلِ يَمِينِهِ.

إعانَةُ الفُقَرِاء

وَبَدَأ عامَّةُ النّاسِ وَزَوجاتُهُمْ يَتَذَمَّرُونَ مِنْ إخْوَتِهِمِ اليَهُودِ. وَقالَ بَعضُهُمْ: «عَدَدُنا كَبِيرٌ مَعَ أبنائِنا وَبَناتِنا، فَأعطُونا بَعضَ القَمْحِ لِنَأْكُلَ وَنَبقَى عَلَى قَيدِ الحَياةِ.»

وَقالَ آخَرُونَ: «لَقَدْ قُمْنا بِرَهْنِ حُقُولِنا وَكُرُومِنا وَبُيُوتِنا لِنَستَدِينَ مالاً لِشِراءِ قَمْحٍ أثناءَ المَجاعَةِ.»

وَقالَ آخَرُونَ: «لَقَدِ اضْطُرِرْنا إلَى رَهْنِ حُقُولِنا وَكُرُومِنا لِكَي نَدفَعَ ضَرِيبَةً لِلمَلِكِ. وَنَحنُ نَشتَرِكُ فِي الدَّمِ وَاللَّحمِ مَعَ إخْوَتِنا الأغنِياءِ. وَأولادُنا مِنْ نَفسِ طِينَةِ أولادِهِمْ، غَيرَ أنَّنا نُوشِكُ عَلَى جَعلِ أبنائِنا وَبَناتِنا عَبِيداً لَهُمْ سَداداً لِدُيُونِنا. وَبَعضُ بَناتِنا مُستَعبَداتٌ فِعلاً، وَما بِيَدِنا مِنْ حِيلَةٍ. فَحُقُولُنا وَكُرُومُنا هِيَ الآنَ لِآخَرِينَ.»

فَلَمّا سَمِعْتُ شَكواهُمْ وَكَلامَهُمْ غَضِبْتُ كَثِيراً. وَفَكَّرْتُ فِي نَفسِي فِي الأمْرِ. وَلُمْتُ الوُجَهاءَ وَالمَسؤُولِينَ، وَقُلْتُ لَهُمْ: «أنتُمْ تَأخُذُونَ أُناساً وَمُمتَلَكاتٍ مِنْ بَنِي جِنسِكُمْ رَهناً كَضَمانٍ لاستِعادَةِ القُرُوضِ.» وَدَعَوْتُ إلَى اجتِماعٍ كَبِيرٍ. وَقُلْتُ لَهُمْ: «لَقَدِ افتَدَينا إخْوَتَنا اليَهُودَ الَّذِينَ باعُوا أنفُسَهُمْ لِلأُمَمِ الأُخْرَى عَلَى قَدْرِ طاقَتِنا. أمّا الآنَ، فَأنتُمْ أنفُسُكُمْ تَبِيعُونَ إخْوَتَكُمْ. وَهَكَذا نَجِدُ أنفُسَنا مُضطَرِّينَ إلَى شِرائِهِمْ ثانِيَةً.»

فَسَكَتُوا وَلَمْ يَستَطِيعُوا الدِّفاعَ عَنْ مَوقِفِهِمْ. فَقُلْتُ لَهُمْ: «لَيسَ حَسَناً ما تَفعَلُونَهُ. ألا يَنْبَغِي أنْ تَخافُوا إلَهَنا فِي حَياتِكُمْ لِكَي تَتَجَنَّبُوا سُخْرِيَةَ أعدائِكُمُ مِنَ الأُمَمِ الأُخْرَى بِكُمْ؟ 10 وَأنا وَرِجالِي، أيُّها الإخوَةُ، نُقرِضُهُمُ المالَ وَالقَمْحَ. فَدَعُونا نَترُكُ المُطالَبَةَ بِرَهْنٍ لِلقُرُوضِ. 11 وَرُدُّوا لَهُمُ اليَوْمَ حُقُولَهُمْ وَكُرُومَهُمْ وَبَساتِينَ زَيتُونِهِمْ وَبُيُوتَهُمْ، وَتَوَقَّفُوا عَنْ أخذِ فائِدَةٍ عَلَى ما تُقرِضُونَهُمْ مِنْ مالٍ وَقَمْحٍ وَنَبيذٍ وَزَيتٍ.»

12 عِندَ ذَلِكَ قالُوا: «سَنَرُدُّ لَهُمْ كُلَّ شَيءٍ، وَلَنْ نَطلُبَ المَزِيدَ مِنْ أحَدٍ. وَسَنَفعَلُ كَما تَقُولُ.» فَدَعَوْتُ الكَهَنَةَ وَطَلَبْتُ مِنَ الدّائِنِينَ أنْ يُقْسِمُوا أمامَهُمْ أنْ يُحافِظُوا عَلَى وَعدِهِمْ. 13 ثُمَّ نَفَضْتُ ثَنْيَةَ ثَوبِي عِندَ الحَضْنِ وَقُلْتُ: «لَيتَ اللهَ يَنْفُضُ هَكَذا مِنْ بَيتِهِ وَمُلْكِهِ كُلَّ مَنْ لا يَحفَظُ هَذا العَهْدَ. وَلَيتَ مَنْ يَفعَلُ هَذا يُنْفَضُ خارِجاً وَيِصِيرُ مُفلِساً.» فَقالَ كُلُّ الحاضِرِينَ: «آمِين،» وَسَبَّحُوا اللهَ. وَحافَظَ الشَّعبُ عَلَى وَعدِهِمْ.

Footnotes:

  1. ﻧﺤﻤﻴﺎ 3:15 مدينة داوُد. هي مدينة القدس، خاصّةً الجزء الجنوبي من المدينة.
Read More
ﻛﻮﺭﻧﺜﻮﺱ ﺍﻻﻭﻝ 7:25-40

أسئِلَةٌ حَولَ الزَّواج

25 أمّا بِالنِّسبَةِ لِغَيرِ المُتَزَوِّجاتِ، فَلَيسَ لَدَينا أمرٌ مِنَ الرَّبِّ فِي ما يَتَعَلَّقُ بِهِنَّ. لَكِنِّي أُقَدِّمُ رَأيِيَ كَشَخصٍ جَدِيرٍ بِالثِّقَةِ، لِأنَّ الرَّبَّ رَحمَني. 26 وَأنا أرَى ما يَلِي: بِسَبَبِ الضِّيقِ الحالِيِّ، فَإنَّهُ أفضَلُ لِلإنسانِ أًنْ يَبقَى بِلا زَواجٍ مِثلِي. 27 هَلْ أنتَ مُرتَبِطٌ بِزَوجَةٍ؟ فَلا تَسْعَ إلَى التَّحَرُّرِ مِنها. هَلْ أنتَ بِلا زَوجَةٍ؟ فَلا تَبحَثْ عَنْ زَوجَةٍ. 28 لَكِنْ إذا تَزَوَّجتَ، فَإنَّكَ لا تَرتَكِبُ بِذَلِكَ خَطِيَّةً. وَإذا تَزَوَّجَتْ فَتاةٌ عَذراءُ، فَإنَّها لا تَرتَكِبُ بِذَلِكَ خَطِيَّةً. لَكِنَّ هَؤُلاءِ النّاسَ سَيَمُرُّونَ بِمَتاعِبَ جَسَدِيَّةٍ، وَأنا أُحاوِلُ أنْ أُجَنِّبَكُمْ هَذِهِ المَتاعِبَ.

29 وَما أُحاوِلُ أنْ أقُولَهُ أيُّها الإخوَةُ هُوَ أنَّ الوَقتَ بَدَأ يَنفَدُ. فَمِنَ الآنَ فَصاعِداً، عَلَى مَنْ لَهُمْ زَوجاتٌ أنْ يَعِيشُوا وَكَأنَّهُمْ بِلا زَوجاتٍ. 30 وَعَلَى الَّذِينَ يَنُوحُونَ أنْ يَعِيشُوا وَكَأنَّهُمْ لا يَنُوحُونَ. وَعَلَى المَسرُورِينَ أنْ يَعِيشُوا وَكَأنَّهُمْ غَيرُ مَسرُورِينَ. وَعَلَى مَنْ يَشتَرُونَ أنْ يَعِيشُوا وَكَأنَّهُمْ لا يَملِكُونَ شَيئاً. 31 وَعَلَى الَّذِينَ يَستَغِلُّونَ ما يُقَدِّمُهُ العالَمُ أنْ يَعِيشُوا وَكَأنَّهُمْ لا يَستَفِيدُونَ مِنهُ شَيئاً، فَهَذا العالَمُ فِي شَكلِهِ الحالِيِّ زائِلٌ. 32 فَأنا أُرِيدُكُمْ أنْ تَكُونُوا خالِينَ مِنْ كُلِّ هَمٍّ. فَالرَّجُلُ غَيرُ المُتَزَوِّجُ مُهتَمٌّ بِأُمُورِ الرَّبِّ، وَكَيفِيَّةِ إرضائِهِ. 33 أمّا الرَّجُلُ المُتَزَوِّجُ فَهُوَ مُهتَمٌّ بِأُمُورِ الدُّنيا وَكَيفِيَّةِ إرضاءِ زَوجَتِهِ. 34 وَلِهَذا فَإنَّ اهتِمامَهُ مُوَزَّعٌ عَلَى أُمُورٍ كَثِيرَةٍ. وَالفَتاةُ غَيرُ المُتَزَوِّجَةِ أوِ الَّتِي لَمْ تَتَزَوَّجْ قَطُّ، تَهتَمُّ بِأُمُورِ الرَّبِّ، وَهِيَ تَحرِصُ عَلَى أنْ تَكُونَ مُقَدَّسَةً جَسَداً وَرُوحاً. أمّا المَرأةُ المُتَزَوِّجَةُ، فَمُهتَمَّةٌ بِأُمُورِ الدُّنيا وَكَيفِيَّةِ إرضاءِ زَوجِها. 35 وَأنا أقُولُ هَذا لِمَصلَحَتِكُمْ، لا لِكَي أضَعَ عَلَيكُمْ قُيُوداً، بَلْ لِتُرَتِّبُوا حَياتَكُمْ تَرتِيباً حَسَناً وَتُكَرِّسُوا أنفُسَكُمْ لِخِدمَةِ الرَّبِّ دُونَ أنْ يُلهِيَكُمْ شَيءٌ عَنْ ذَلِكَ.

36 قَدْ يَرَى أحَدُكُمْ أنَّهُ لا يَتَّخِذُ القَرارَ المُناسِبَ تُجاهَ خَطيبَتِهِ، وَهيَ قَدْ تَجاوَزَتِ السِّنَّ المُناسِبَ للزَّواجِ. فَلْيَتَزَوَجا، فَذَلِكَ ليسَ خَطِيَّةً. 37 أمّا مَنْ لا يَرَى حاجَةً إلَى ذَلِكَ، فَهُوَ حُرٌّ فِي أنْ يَفْعَلَ ما يُرِيدُ. فَإنْ عَزَمَ فِي قَلبِهِ أنْ لا يَتَزَوَّجَ خَطِيبَتَهُ، فَحَسَناً يَفعَلُ. 38 فَمَنْ يَتَزَوَّجُ خَطِيبَتَهُ يُحسِنُ صُنعاً، وَمَنْ لا يَتَزَوَّجُ، يَفعَلُ أحسَنَ. [a]

39 وَالمَرأةُ مُرتَبِطَةٌ بِزَوجِها مادامَ حَيّاً، لَكِنْ إنْ ماتَ زَوجُها، فَإنَّها حُرَّةٌ فِي أنْ تَتَزَوَّجَ مَنْ تَشاءُ، عَلَى أنْ تَختارَ شَخصاً يَنتَمِي إلَى الرَّبِّ. 40 أمّا رَأيِي فَهُوَ أنَّها سَتَكُونُ أسعَدَ حالاً إذا بَقِيَتْ كَما هِيَ، وَأنا أعتَقِدُ أيضاً أنَّ رُوحَ اللهِ فِيَّ.

Footnotes:

  1. ﻛﻮﺭﻧﺜﻮﺱ ﺍﻻﻭﻝ 7:38 الأعداد 36-38. ويمكن ترجمة هذا النَّصَّ إلى ما يلي: 36 «قَدْ يَرَى أحَدُكُمْ أنَّهُ لا يَتَّخِذُ القَرارَ المُناسِبَ تُجاهَ ابنته، وَهيَ قَدْ تَجاوَزَتِ السِّنَّ المُناسِبَ للزَّواجِ. فَليُزَوِجها، فَذَلِكَ ليسَ خَطِيَّةً. 37 أمّا مَنْ لا يَرَى حاجَةً إلَى ذَلِكَ، فَهُوَ حُرٌّ فِي أنْ يَفْعَلَ ما يُرِيدُ. فَإنْ عَزَمَ فِي قَلبِهِ أنْ لا يُزَوِّجَ ابنتَه، فَحَسَناً يَفعَلُ. 38 فَمَنْ يُزَوِّجُ ابنتَهُ يُحسِنُ صُنعاً، وَمَنْ لا يُزَوِّجُها، يَفعَلُ أحسَنَ.» مع ملاحظة العدد 26 الَّذي يبيِّن أن هذا «بسبب الضِّيق» الاقتصادي الَّذي كان سائداً آنذاك.
Read More
ﺍﻟﻤﺰﺍﻣﻴﺮ 32

قصيدة لِداوُدَ.

32 هَنِيئاً لِلَّذِينَ غُفِرَتْ آثامُهُمْ
وَسُتِرَتْ خَطاياهُمْ.
هَنِيئاً لِمَنْ لا يَحسِبُ اللهُ إثمَهُ،
وَفِي رُوحِهِ لا يُوجَدُ غِشٌّ.

طَوالَ سُكُوتِي عَنْ خَطِيَّتِي،
كُنْتُ أزدادُ ضَعفاً،
وَأنا أصرُخُ كُلَّ يَوْمٍ.
ثَقِيلَةٌ يَدُكَ كانَتْ عَلَيَّ،
تَبَخَّرَتْ قُوَّتِي كَما تَتَبَخَّرُ رُطُوبَةُ
النَّباتاتِ فِي حَرِّ الصَّيفِ.
سِلاهْ [a]

لِهَذا أعتَرِفُ لَكَ بِخَطايايَ كُلِّها،
خَطيَّةً واحِدَةً لَنْ أكتِمَ عَنْكَ.
قُلْتُ: «سَأعتَرِفُ للهِ بِذُنُوبِي.»
فَغَفَرْتَ ذَنبَ خَطِيَّتِي.
سِلاهْ

لِذَلِكَ يَنبَغِي أنْ يُصَلِّيَ لَكَ كُلُّ تَقِيٍّ
طالَما هُناكَ وَقْتٌ.
حِينَئِذٍ، حَتَّى وَلَو جاءَ طُوفانٌ هائِلٌ مِنَ الضِّيقاتِ،
فَإلَيهِ لَنْ يَصِلَ.
مَخبَأِي أنتَ.
تَحمِينِي مِنَ الضِّيقِ،
وَتُحِيطُ بِي، فَأَبْتَهِجَ بِحُرِّيَّتِي.
سِلاهْ

«سَأُعَلِّمُكَ وَأُنِيرُ لَكَ الطَّرِيقَ الَّتِي تَسلُكُها.
عَلَيكَ سَأسْهَرُ، وَسَأنصَحُكَ.»
لا تَكُنْ كَحِصانٍ أوْ بَغلٍ لا يَفْهَمُ،
إذْ يَنْبَغِي كَبْحُهُ بِلِجامٍ وَرَسَنٍ.
وَإلّا فَإنَّهُ لا يَكُونُ تَحْتَ سَيْطَرَتِكَ.

10 كَثِيرَةٌ هِيَ آلامُ الأشْرارِ.
أمّا المُتَّكِلُ عَلَى اللهِ فَمُحاطٌ بِنِعْمَتِهِ وَمَحَبَّتِهِ.
11 فَابْتَهِجُوا بِاللهِ وَافرَحُوا أيُّها الصّالِحُونَ،
يا كُلَّ أصحابِ القُلُوبِ المُستَقِيمَةِ، ابتَهِجُوا.

Footnotes:

  1. ﺍﻟﻤﺰﺍﻣﻴﺮ 32:4 سِلاهْ. كلمةٌ تظهرُ في كتابِ المزاميرِ وكتابِ حَبَقُوقَ. وهي على الأغلبِ إشارةٌ للمرنّمينَ أوِ العازِفينَ بمعنى التّوقّفُ قليلاً أوْ تغييرِ الطبقة. (أيضاً فِي العددين 5، 7)
Read More
ﺃﻣﺜﺎﻝ 21:5-7

خُطَطُ المُجتَهِدِ تَقُودُهُ إلَى الرِّبحِ، أمّا المُتَهَوِّرُ فَيَصيرُ فَقِيراً.

الكُنُوزُ الَّتِي تَأتِي بِالكَذِبِ هِيَ بُخارٌ يَتَلاشَى وَفَخٌّ يُؤَدِّي إلَى المَوْتِ.

عُنْفُ الأشرارِ يَجُرُّهُمْ بَعِيداً، لِأنَّهُمْ يَرفُضُونَ عَمَلَ ما هُوَ عَدلٌ.

Read More
Arabic Bible: Easy-to-Read Version (ERV-AR)

Copyright © 2009 by World Bible Translation Center

Subscribe
Mark as complete
Mark as incomplete
Unpause and Continue Reading